منتدى نور الهدايه والايمان
أهلا وسهلا بلزائر الكريم


أذا كان لديك حساب فتفضل بلدخول

وأذا لم يكن لديك فنتشرف بك بلضغط على التسجيل للمشاركه معنا

منتدى نور الهدايه والايمان

منتدى متنوع يهتم بشؤون الدين الاسلامي وفيه الكثير من الاقسام الدينيه المتنوعه والاشعار والكتب الاسلاميه والبرامج وكل شي لا يغضب العزيز الجبار
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
أهـــــــلا وسهــلا بــــــــــــــــــــــــــــــــكم في منتدى نـــــــــــــــــــــــــور الهدايه والايمان
عدد الزوار

.: عدد زوار المنتدى :.

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
المواضيع الأخيرة
» من حديث الجنة
الخميس يناير 22, 2015 9:01 pm من طرف رضا البطاوى

» تحية وسلام
السبت أكتوبر 12, 2013 5:39 pm من طرف عباس العبيدي

» تحية وسلام
السبت أكتوبر 12, 2013 5:38 pm من طرف عباس العبيدي

» نتائج الدور الثاني الثالث متوسط 2013
الإثنين سبتمبر 16, 2013 5:15 am من طرف Admin

» المقعد السورى فى جامعة الدول العربية شاغر
الخميس مايو 16, 2013 4:30 am من طرف رضا البطاوى

» بائع مغربى يحرق نفسه
الأربعاء مايو 15, 2013 4:22 am من طرف رضا البطاوى

» اليأس فى القرآن
الثلاثاء مايو 14, 2013 3:02 am من طرف رضا البطاوى

» اشاعة اماراتية عن معاقبة مستخدمى سكايبى
الإثنين مايو 13, 2013 10:24 pm من طرف رضا البطاوى

» انسحاب حزب الاستقلال من الحكومة المغربية
الإثنين مايو 13, 2013 2:31 am من طرف رضا البطاوى

جواهرقالها أمير المؤمنين (ع)
الخميس أغسطس 19, 2010 7:08 pm من طرف Admin

(بسم الله الرحمن الرحيم)
~ اللهم صلي على محمد وآل محمد وعجّل فرجهم~
مِنْ حِكَمِ أَمِيرالمؤمنين علي عليه السلام وَمَوَاعِظِه
قال(عليه السلام): مَا أَضْمَرَ أَحَدٌ شَيْئاً إِلاَّ ظَهَرَ فِي فَلَتَاتِ لِسَانِهِ، …


تعاليق: 0
راديو

منتدى

شاطر | 
 

  لأنك توسلت بالسيدة فاطمة الزهراء .. فقد استشفعت لك جدتي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
saf



عدد المساهمات : 25
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 15/08/2010

مُساهمةموضوع: لأنك توسلت بالسيدة فاطمة الزهراء .. فقد استشفعت لك جدتي    الأربعاء أغسطس 18, 2010 5:23 am

اللهم صل على محمد وآل محمد

ربما لا يكون أمرؤ معنياً بتزكية نفسه .. لكن ما في داخله من عقائد صالحة يجعله موضعاً لمحبة الله (تبارك و تعالى) .. الذي سيورد عليه من بلاءات الدنيا و من شدائد العيش ما يصفي نفسه و يزكيها.



و على هذا .. فمن الخير للانسان ألا ينظر إلى مصاعب الحياة و مصائب الزمان بأذى و بغير ارتياح . ذلك أن ما يرد على المرء من البلاءات إما أن يكون تكفيراً عن ذنوبه و معاصيه ، أو انها نهج لتزكيته و لإيصاله إلى مقام القـُرب .. مما يجعله في مستوى لائق لأن يلتقي فيه بامام الزمان (عليه السلام ).



جاء في كتاب (مسجد جمكران) رواية عن سيد عبدالرحيم خادم مسجد جمكران – و كان قد كف بصره – قال فيها :



قبيل عام 1323 كان قد تفشى وباء طم الناس . في احد تلك الأيام وجدت في داخل المسجد رجلاً غريباً .. و هو في حالة طيبة من الضراعة و الاقبال . سألته عن اسمه و عما جاء به إلى هذا المكان .



قال : اسمي على اكبر – من طهران . اعمل كاسباً . كان أكثر بيعي لزبائني نسيئة لا نقداً . أما و قد حل بالناس هذا الوباء .. فقد مات كثير منهم ، و ضاعت لذلك أموالي و بقيت صفر اليدين . و قصدت الآن مسجد جمكران ؛ عسى أن يمن عليّ الامام الحجة ابن الحسن (عليه السلام ) بنظرة لطف و احسان .



مكث هذا الرجل في المسجد ثلاثة اشهر صابراً على الجوع و العبادة . و حين انقضت هذه الأشهر قال لي : تحسن حالي نوعاً ما ، و أريد الذهاب إلى كربلاء . و فعلاً مضى إلى كربلاء ماشياً على الأقدام . و بعد ستة أشهر عاد .. و قال : استبان لي أن علي أن انال بـُغيتي في مسجد جمكران . و سلخ هذه المرة ثلاثة اشهر أخرى ، في العبادة و التوسل بأهل البيت (عليهم السلام).



و في السادس من شهر رمضان 1323هـ قر قراره أن يذهب إلى قم ، و منها إلى طهران ؛ إذ أخبرني أنه قد فاز بما جاء من أجله . عندها طلبت منه أن يبيت تلك الليلة في داري ، و يغادر إلى طهران في الصباح.



استجاب لما طلبت . و في تلك الليلة سهرنا في الدار ، فرجوته خلالها أن يقص عليّ حكايته . قال : أحكيها لك أنت وحدك ؛ لأنك قد أحسنت إليّ ، و لأنك خادم مسجد جمكران.



خلال مدة إقامتي في مسجد جمكران اتفقت مع أحد سكنة قرية جمكران أن يؤتيني كل يوم رغيفاً من الخبز ، على أن أدفع له ثمن الخبز كله مرة واحدة فيما بعد .



و ذهبت يوماً إلى قرية جمكران – كالعادة – لأخذ رغيفي ، لكن هذا الرجل قال لي : لن أحول لك خبزاً بعد الآن ؛ فقد تراكم عليك الدّين .



و بقيت مدة .. و ما معي شيئ آكله . حتى أني اضطررت يوماً أن آكل من العشب النابت على حافة ساقة الماء . كانت حالتي الصحية تتردى يوماً بعد يوم . و في إحدى الليالي .. أحسست – و أنا في غرفة من غرف المسجد 0- أن لا طاقة لي على الحركة . لما انتصف الليل .. لاح لي ، من خلال النافذة ، نور ساطع عجيب آت من جهة (جبل الأخوين) . و من فرط هذا النور و شموله أنه كان يضيئ ذلكم الجبل على عظمته و ارتفاعه . كان النور يتضاعف شدة و إضاءة .. حتى فطنت إلى أن رجلاً يقف في تلك اللحظة وراء باب الغرفة ، و أن هذا النور ينبعث منه .



حملت نفسي على أي حال .. و فتحت الباب . وهناك لقيتُ سيداً ذا عظمة و جلال مدهش . دخل الغرفة ، و سلم عليّ . رددت السلام عليه ، و قد أخذتني هيبته حتى بـُهت و لم أقو على النطق بحرف . و ألقي في روعي أنه هو الامام بقية الله (روحي له الفداء).



قال لي (صلوات الله عليه ) : لأنك توسلت بالسيدة فاطمة الزهراء .. فقد استشفعت لك جدتي الصديقة الكبرى فاطمة (عليها السلام) لدى رسول الله صلى الله عليه و آله .. الذي حول إليّ أن أهبك ما أردت . ثم قال : انهض بأسرع ما يمكن وعُد إلى موطنك ، فإن زوجتك و أطفالك بانتظارك ، أنهم في ضائقة ، و قد أُصلح وضعك هناك.



قلت له : سيدي .. إن خادم المسجد كفيف البصر ، أفيمكن أن تمنحه الشفاء ؟

فقال : كلا . صلاحه أن يظل أعمى.

ثم قال لي : تعالى معي إلى المسجد .. نصلي.

قلت : طوع امرك – روحي لك الفداء.

ثم مضيت مع الامام (عليه السلام ) باتجاه المسجد حتى إذا وصلنا قريباً من البئر الكائنة عند باب المسجد (كانت لدى باب المسجد بثر قد حـُفرت ، لـُيلقي الناس فيها ما يكتبون من رسائلهم و عرائضهم للامام (عليه السلام ) ظهر رجل من داخل البئر ، فكلمه الامام بكلمات لم أتبينها .

ثم بدا شخص من داخل المسجد ، حاملاً بيده إناء فيه ماء . ناوله للامام فتوضأ به ، و أعطاني ما فضل منه قائلاً : توضأ أنت أيضاً بهذا الماء , و أطعته .. فتوضأت بالماء . ثم دخلت المسجد مع الامام.

و في الاثناء .. قلت للامام بقية الله (روحي فداه) متى يكون ظهوركم ؟ قال – و قد لحظت تغيراً على سيمائه : أنت لم تصل إلى مستوى أن تسأل هذا السؤال.

قلت : أريد أن أكون من أنصارك يا مولاي.

قال : إنك لكذلك . و لكنك لم تبلغ لأن تسأل عن مثل هذه الأمور.

و عقب هذين السؤالين .. فطنت إلى أن الامام (عليه السلام ) ليس في المسجد – لقد غاب عن نظري لكني أسمع صوته يقول لي : عائلتك تنتظرك . عجل بالذهاب .


يقول هذا الرجل – إن زوجته سيدة هاشمية














الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
لأنك توسلت بالسيدة فاطمة الزهراء .. فقد استشفعت لك جدتي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى نور الهدايه والايمان :: منتدى أل البيت :: ألامام المهدي (عج)-
انتقل الى: