منتدى نور الهدايه والايمان
أهلا وسهلا بلزائر الكريم


أذا كان لديك حساب فتفضل بلدخول

وأذا لم يكن لديك فنتشرف بك بلضغط على التسجيل للمشاركه معنا

منتدى نور الهدايه والايمان

منتدى متنوع يهتم بشؤون الدين الاسلامي وفيه الكثير من الاقسام الدينيه المتنوعه والاشعار والكتب الاسلاميه والبرامج وكل شي لا يغضب العزيز الجبار
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
أهـــــــلا وسهــلا بــــــــــــــــــــــــــــــــكم في منتدى نـــــــــــــــــــــــــور الهدايه والايمان
عدد الزوار

.: عدد زوار المنتدى :.

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
المواضيع الأخيرة
» من حديث الجنة
الخميس يناير 22, 2015 9:01 pm من طرف رضا البطاوى

» تحية وسلام
السبت أكتوبر 12, 2013 5:39 pm من طرف عباس العبيدي

» تحية وسلام
السبت أكتوبر 12, 2013 5:38 pm من طرف عباس العبيدي

» نتائج الدور الثاني الثالث متوسط 2013
الإثنين سبتمبر 16, 2013 5:15 am من طرف Admin

» المقعد السورى فى جامعة الدول العربية شاغر
الخميس مايو 16, 2013 4:30 am من طرف رضا البطاوى

» بائع مغربى يحرق نفسه
الأربعاء مايو 15, 2013 4:22 am من طرف رضا البطاوى

» اليأس فى القرآن
الثلاثاء مايو 14, 2013 3:02 am من طرف رضا البطاوى

» اشاعة اماراتية عن معاقبة مستخدمى سكايبى
الإثنين مايو 13, 2013 10:24 pm من طرف رضا البطاوى

» انسحاب حزب الاستقلال من الحكومة المغربية
الإثنين مايو 13, 2013 2:31 am من طرف رضا البطاوى

جواهرقالها أمير المؤمنين (ع)
الخميس أغسطس 19, 2010 7:08 pm من طرف Admin

(بسم الله الرحمن الرحيم)
~ اللهم صلي على محمد وآل محمد وعجّل فرجهم~
مِنْ حِكَمِ أَمِيرالمؤمنين علي عليه السلام وَمَوَاعِظِه
قال(عليه السلام): مَا أَضْمَرَ أَحَدٌ شَيْئاً إِلاَّ ظَهَرَ فِي فَلَتَاتِ لِسَانِهِ، …


تعاليق: 0
راديو

منتدى

شاطر | 
 

 أنا مشغول بتلاوة زيارة عاشوراء

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
saf



عدد المساهمات : 25
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 15/08/2010

مُساهمةموضوع: أنا مشغول بتلاوة زيارة عاشوراء   الأربعاء أغسطس 18, 2010 5:27 am

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم


السلام عليك في آناء ليلك واطراف نهارك السلام عليك يا بقية الله في ارضه


أنا مشغول بتلاوة زيارة عاشوراء


من الجزء الثاني من كتاب (عشاق الإمام المهدي) المطبوع في ايران بالفارسية ، ننقل لكم ملخصاً لحكاية نقلها مؤلف الكتاب حجة الاسلام القاضي الزاهدي عن صديقه العالم المتعبد والفاضل حجة الاسلام الشيخ محمد علي البرهاني، وهي حكاية تحمل عبرة بل وأكثر من عبرة.

تأريخ الحكاية الأولي يرجع الي اليوم العشرين من الشهر الثالث من السنة الهجرية الشمسية أربع وخمسين وثلاثمائة والف، وكان يوم جمعة، وفيه ذهب الشيخ البرهاني برفقة صديقه العبد المخلص السيد مجتبي الهاشمي (رحمه الله) وهو من خدام المنبر الحسيني الي أطراف مسقط رأسه وهي بلدة (أفوس فريدن) حيث يقع جبل إسمه جبل القبلة.

وكان برنامجهما كل يوم جمعة أن يذهبا الي هذا الجبل صباحاً للعبادة فيتلوا أولاً دعاء الندبة ، وبعد إقامة صلاتي الظهر والعصر يزوران الإمام الحسين (عليه السلام) بالزيارة المعروفة بزيارة وارث، وفي الساعة الأخيرة من نهار الجمعة يتلوان دعاء السمات المعروف.

يقول الشيخ البرهاني: -

في ذلك اليوم قمنا بهذه الأعمال علي وفق هذا الترتيب، وأثناء قراءة دعاء السمات حصل لدينا توجه خاص لصاحب الزمان (أرواحنا فداه) فتوسلنا به الي الله عزوجل بتضرع وفي غضونها ناداني السيد مجتبي بحماس بالغ ولهفة عجيبة قائلاً :-

يا شيخ برهاني ، من هو هذا السيد الجليل الذي يقف في تلك الجهة ؟
هل يريد منك شيئاً ؟

ويتابع سماحة الشيخ البرهاني نقل حكايته قائلاً :-

رفعتُ رأسي ونظرت الي الجهة التي أشار إليها رفيقي فشاهدت علي بعد ما بين إثني عشر الي خمسة عشر متراً سيداً جليلاً ذا طلعة بهية ونورانية للغاية ، واقفاً وهو يذكر الله عز وجل، كان معتماً بعمامة لفّ طرفيها تحت حنكه من أسفل حنجرته ، وقد أخرج يديه من كمّ عبائته وتحزّم بشالٍ أخضر.

ظننت للوهلة الأولي أنه أحد السادة من العلماء الذين جاؤوا الي قريتنا في العام الماضي، فتقدمت نحوّه وسلمت عليه وقلت له :-

تفضل يا سيدي ، الشاي جاهز، سنكمل قراءة دعاء السمات ونكون في خدمتكم.

أجاب :-

أتموا قراءة الدعاء ، فأنا مشغولٌ أيضاً بتلاوة زيارة عاشوراء.

ونبقي مع هذا العالم المتعبد سماحة الشيخ البرهاني وهو يروي لنا بقية حكايته قائلاً :-
أطعت قول السيد، وإستأنفت تلاوة دعاء السمات، لكن شوق النظر الي جمال طلعته جعلني أقرأ بقية الدعاء بسرعة حباً في التفرغ له ، وأثناء ذلك قال له السيد مجتبي الهاشمي مثل قولي فأجابه بالجواب نفسه ولم تمر سوي دقائق معدودة حتي أتممنا تلاوة الدعاء، ولما أردنا تقديم الشاي له وإستضافته لم نر أحداً، بحثنا في المنطقة عنه فلم نعثر عليه فأدركنا فوراً أنه مولانا الحجة بن الحسن إمام العصر (أرواحنا فداه)، فتفجرت عيوننا بدموع الشوق وإختلطت أصواتنا بنشيج البكاء ونحن نناديه :-

أيها العزيز اين ذهبت ؟

وقد نالنا من الأسف ما نالنا لعدم تعرفنا عليه قبل غيابه المفاجئ.

وفي هذه الحكاية إشارة الي أهمية زيارة عاشوراء التي أوصي بها الإمام المؤمنين في حكايات أخري، كما أن فيها عبرة مهمة في سرعة إستجابته (أرواحنا فداه) للمتوسلين به بصدق الي الله عزوجل
.















الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أنا مشغول بتلاوة زيارة عاشوراء
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى نور الهدايه والايمان :: منتدى أل البيت :: ألامام المهدي (عج)-
انتقل الى: